موضوع: انصهار

Migration
المعلومات الحالية

Das bin ich

Ramy al-Asheq wurde als palästinensischer Flüchtling geboren, er hat in Syrien und Jordanien gelebt. 2014 kam er nach Deutschland. Hier schreibt der Autor und Journalist über seinen Neubeginn.

كثير من الجيران الجدد

استقبلت ألتينا عددا من اللاجئين يزيد كثيرا عما كان مخططا لها، ونجحت في الاندماج بشكل مثالي. وقد استحقت جائزة من المستشارة الاتحادية على هذا الأداء.

"محرك التنمية"

يوجد في العالم حوالي 150 مليون مهاجر للعمل. خلال اجتماع للمنتدى الدولي للهجرة في برلين يشكل مستقبل هؤلاء أحد الموضوعات الرئيسية.

"الاستمرار في الكتابة"

هذه الأصوات لا يجوز أن تسكت. مع مشروع "الاستمرار في الكتابة" يساعد صُنّاع الثقافة الألمان الكتاب اللاجئين أو الذين لم يعد بإمكانهم النشر في بلادهم.

مبدأ التضامن

تبقى ألمانيا وجمهورية التشيك في حوار مستمر حول مسألة اللجوء. وضمن حوار الهجرة في براغ اتفق الجانبان على القيام بجهود مشتركة في الأردن.

"غير بعيدين عن بعضنا البعض"

في أزمة اللاجئين غالبا ما تبنت ألمانيا وجمهورية التشيك آراء ومواقف متباينة. ومن خلال "حوار اللجوء" يريد البلدان البقاء على تواصل وحوار. لقاء مع فلاديمير شبيدلا، كبير مستشاري الحكومة التشيكية.

الفلسفة والهجرة

كيف يجيب الفلاسفة على الأسئلة الحالية المتعلقة بالهجرة؟ مقابلة قصيرة مع برفيسور الفلسفة ووزير الدولة السابق يوليان نيدا-روملين.

"الحماس مثير للإعجاب"

كثير من الشباب، الذين لجؤوا إلى ألمانيا، كان عليهم ترك الدراسة أو الحياة المهنية في بلادهم. هكذا تساعد الجامعات الألمانية كثيرا من للاجئين من أجل بداية جديدة في الحياة الأكاديمية.

دعم جيران سورية

تسهيل التجارة، الاستثمار في التعليم – حول مجالات دعم دول مثل لبنان، ومساعدة اللاجئين السوريين هناك، يدور "حوار الدبلوماسيين".

مؤسسون لديهم روح الفريق

مهاجرون في ألمانيا يؤسسون بكل ثقة بالنفس أعمالاً حرة ويخلقون في أحيان كثيرة فرص عمل أخرى، حسبما تشير دراسات جديدة متعددة. نقدم هنا اثنين من المؤسسين.

لاجئون يبنون مستقبلهم

تعاني الكثير من شركات المهن اليدوية من نقص في العمالة الماهرة والمتخصصة. كثير من اللاجئين الشباب يبحثون عن آفاق جديدة. برنامج الحكومة الألمانية يجمع الطرفين خطوة بعد خطوة.

الدعم والمطالبة

بات الآن لدى ألمانيا، وللمرة الأولى، قانون للاندماج. الهدف منه هو تسهيل اندماج اللاجئين في المجتمع، كما يشرح التزاماتهم وواجباتهم.

"استحضار جزء صغير من دمشق إلى برلين"

معهد غوتة دمشق يفتح أبوابه مؤقتا في العاصمة الألمانية، على شكل منتدى لفنانين سوريين في ألمانيا. ثلاثة من المشاركين السوريين في مشروع "معهد غوتة دمشق في المنفى"، في حوار مختصر مع دويتشلاند deutschland.de.