نساء قويات

Starke-Frauen
كيف تعمل ألمانيا من أجل المساواة في مختلف أنحاء العالم، كيف تعيش المرأة وتعمل في ألمانيا وتشارك في الأبحاث أيضا، كيف تبدو الحركة النسائية اليوم؟

حملة

معا من أجل "هاشتاغ أنثى المستقبل" #FemaleFuture

المساواة بين الجنسين، التنوع والتعددية، المرأة في مواقع القرار، إضافة إلى الكثير من الجوانب الأخرى للمساواة، تشكل مجتمعة الموضوعات المحورية في زمننا الحاضر، وتحرك الناس في مختلف أنحاء العالم. يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار/مارس يثير الانتباه إلى دعم ومشاركة المرأة في السياسة والاقتصاد والمجتمع، وهو يحقق نجاحات كبيرة ملحوظة.

نتيح لكم فرصة فريدة للاستفادة من خبرات سيدات ناجحات مجتهدات، ورجال ناجحين مجتهدين. من حاملة جائزة نوبل للسلام، والناشطة من أجل حقوق الإنسان ناديا مراد، إلى المخرجة المسرحية بينار كارابولوت، إلى سيدة الأعمال والمستثمرة والكاتبة تيجين أنواران، إلى مفوضة شؤون الاندماج ريم العبالي رادوفان. جميعهن يعرضن لكم، ضمن حملة موقع دويتشلاند deutschland.de "نساء يصنعن مستقبلنا" ما هو ممكن في ألمانيا.

أمثلة

فينسنت-إمانويل هير ومارتين سبير ينبهان الرجال ويعبئانهم لدعم الحركة النسائية
نحن نسأل من أجلكم!

الحركة النسائية من منظور الرجال

معرفة المزيد
internationaler-frauentag-2022-starke-frauen-gleichberechtigung
© Drazen/AdobeStock

 

Alina Bassi-Kleiderly-Female-Founder-womens-day

 

شاركوا معنا!

أرقام وحقائق

النساء في ألمانيا

معدل توظيف الإناث، فجوة الأجور بين الجنسين، النسبة النسائية في الشركات، متوسط ​​العمر المتوقع، معدل التمثيل في الحكومة: تقرأ هنا عن كل ما يجب أن تعرفه عن النساء في ألمانيا. ثلاثة حقائق للتمهيد: المرأة تشكل غالبية السكان، تعيش أطول من الرجل، تتمتع بمستوى تعليمي أفضل. 

Quick facts
42
مليون

سيدة تعيش في ألمانيا – ويزيد عددهن عن الرجال بأكثر من مليون

83,4
سنة

هو متوسط عمر المرأة في ألمانيا.

76,6
في المائة

من النساء في عمر 20 حتى 64 سنة يذهبن للعمل.

50
في المائة

من خريجي الجامعات الألمانية هم من الإناث.

50
في المائة

هي نسبة النساء في الحكومة الألمانية

1,53
طفل

تنجب كل سيدة ألمانية إحصائيا في المتوسط.

هل نحن بحاجة لمزيد من النماذج النسائية؟

Choices
Unfortunately there are not yet enough votes for a result to be displayed.
تصويت

شارك!

جهود

من أجل مزيد من المساواة

معا إلى جانب أشهر سيدات الحركة النسائية في ألمانيا، أليس شفارتزر، نبحث عن إجابات على التساؤلات المهمة: أين وصلت في ألمانيا مسألة تحرر المرأة؟ ما شكل الحركة النسائية اليوم؟ هل تقود أزمة كورونا إلى العودة إلى توزيع الأدوار والمهمات التقليدي، أم يمكن أن تتيح الجائحة فرصة جديدة؟

إلى جانب الإجابات تحتاج المساواة إلى أفعال. هؤلاء السيدات والرجال يعملون من أجل تحقيق مزيد من المساواة في ألمانيا.

حقوق المرأة

دعم المرأة على المستوى العالمي

تدعم ألمانيا مشروعات في مختلف أنحاء العالم تسعى إلى مشاركة المرأة في مشروعات السلام، وتعزيز حقوقها، وتشبيك النساء فيما بينهن، وتحقيق المساواة بين الرجل والمرأة.

حماية حقوق الإنسان المتعلقة بالمرأة وتحقيق المساواة القانونية والاقتصادية والثقافية تعتبر من مهمات السياسة الخارجية الألمانية. من خلال جهود ثنائية، أو ضمن إطار المنظمات الدولية، مثل الاتحاد الأوروبي أو منظمة الأمم المتحدة تسعى ألمانيا إلى دعم وتعزيز حقوق المرأة.

نجاح مهني

 

المرأة في السياسة والاقتصاد والعلوم

تتولى المرأة بشكل متزايد مراكز رفيعة في السياسة الألمانية وكذلك في عالم الاقتصاد والعلوم. يزداد عدد النساء العاملات، وترتفع نسبة التواجد النسائي في مجالس الإشراف والإدارة، كما تزداد نسبة تواجد النساء في اختصاصات MINT "العملية التطبيقية"، وقد بات بإمكان الآباء التوفيق بشكل أفضل بين العمل والأسرة، رغم أنه مازال هناك الكثير من إمكانات التحسين في هذا المجال. نحن نستعرض لكم عددا من السيدات البارزات في مجالات العلوم والسياسة، إضافة على سيدات أعمال، يمكن اعتبارهن جميعا أمثلة تحتذى.

 

زمن التغيير

يزداد تولي النساء مراكز قيادية هامة في قطاع العلوم الألماني. رغم ذلك تظهر الإحصاءات حاجة إلى مزيد من التقدم في هذا المجال.